المجتمع العلمي والبحثي

نسعى إلى تعزيز أهمية البحوث والتطوير في الكويت عبر تقديم التمويل اللازم لمجموعة مقترحات بحثية منتقاة بعناية، ومن خلال بناء قدرات الباحثين العلمية. كما نحتفي بإنجازات الباحثين الرواد من خلال تقديم جوائز متنوعة، محلية وعالمية تستهدف الباحثين الكويتيين والعرب من شتى بلدان العالم. إضافة إلى ذلك، نعقد شراكات مع أعرق المؤسسات والجامعات العالمية، لتيسير التعاون بين تلك الجهات المرموقة والباحثين والعلماء المحليين.

من منطلق إدراكها لأهمية الاحتفاء بالإنجازات العلمية، وتكريم الباحثين والأكاديميين الكويتيين والعرب، أطلقت المؤسسة جوائز تساهم في تشجيع العلماء على السعي إلى تحقيق طموحاتهم وتعزيز قدراتهم في المجالات العلمية، وإعدادهم ليكونوا الجيل القادم من العلماء والقادة المسؤولين عن النهوض بمجتمعاتهم.

جائزة السميط للتنمية الأفريقية

تأتي ھذه الجائزة تلبیةً لمُبادرة حضرة صاحب السموِّ الشیخ صباح الأحمد الجابر الصباح، « القمة العربیة - الإفریقیة الثالثة » أمیر دولة الكویت - حفظھ لله ورعاه - التي أعلنھا في التي استضافتھا دولة الكویت في شھر نوفمبر 2013 لدعم تنمیة الدول الإفریقیة.

تتضمن المبادرة تخصيص جائزة سنوية تحمل اسم جائزة الدكتور عبد الرحمن السميط، للمساهمة في دفع عجلة التنمية الاقتصادية والاجتماعية وتنمية الموارد البشرية والبنية التحتية في القارة الأفريقية، بما يمكّن دولها وشعوبها من التغلب على مشكلات الفقر والجوع ونقص المياه، وفي تحسين الرعاية الصحية ومحو الأمية وتحقيق العدالة في توزيع الموارد الاقتصادية، وكذلك إبراز الإنجازات الناجحة في المجالات الثلاثة التالية: الأمن الغذائي - الصحة - التعليم. تُقدم الجائزة حكومة دولة الكويت، وتُشرف عليها مؤسسة الكويت للتقدم العلمي ومجلس أمناء الجائزة. قيمة الجائزة مليون دولار أمريكي تمنح لمجال واحد سنوياً.

الھدف من الجائزة ھو تقییم واختیار أفضل الدراسات والمشاریع العلمیة والبحثیة والمبادرات المبتكرة التي كان لھا الأثر الكبیر والمستدام في التنمیة الاقتصادیة والاجتماعیة في القارة الإفریقیة.

تبلغ قیمة الجائزة مبلغًا مالیًا مقداره ملیون دولارٍ أمریكي، تمنح سنویاً للأفراد أو المؤسسات في إحدى المجالات المذكورة أعلاه. وتدیر مؤسسة الكویت للتقدم العلمي الجائزة، وبإشراف من مجلس أمناء الجائزة الذي یضمُّ شخصیاتٍ دولیةً بارزة ومتمیزة.

لمعرفة المزيد عن جائزة السميط اضغط هنا